الإثنين , فبراير 11 2019

الشارقة واثق الخطى يمشي ملكاً في اتجاهين


يسير فريق الشارقة واثق الخطى «يمشي ملكاً» بثبات نحو الجمع بين بطولتي الدوري والكأس، على الرغم من معاناة لاعبي الفريق، أول من أمس، أمام الإمارات في ربع نهائي كأس رئيس الدولة، وهى البطولة المحببة، التي يمتلك فيها الشارقة تاريخاً ناصعاً، بعد تمكنه من التتويج باللقب في ثماني مرات سابقة، وتأمل جماهير الفريق بأن ينجح المدرب عبد العزيز العنبري وكتيبته في الجمع بين الثنائية لأول مرة في تاريخ النادي ضمن موسم واحد، لكن هذه الآمال والأحلام لن تأتِ بين عشية وضحاها، ولا بد من الجاهزية المطلقة لكل اللاعبين طوال الموسم، خصوصاً أن الشارقة يتصدر حالياً مسابقة الدوري دون هزيمة.

وخلال مباراة أول من أمس أمام الإمارات العنيد احتاج الفريقين لأشواط إضافية من أجل حسم بطاقة التأهل الثالثة لنصف نهائي أغلى الكؤوس، لتتفوق خبرة لاعبي الشارقة على الصقور الذي أبلى لاعبوه بلاء حسناً، وكانوا في طريقهم لخوض ركلات الحظ الترجيحية، لكن رأسية المدافع عبد الله غانم كفلت بطاقة التأهل للشارقة الذي انضم لكل من الوصل والظفرة وشباب الأهلي في نصف النهائي في انتظار ما ستسفر عنه القرعة من مواجهات نارية مرتقبة.

بدوره بارك المدرب عبدالعزيز العنبري الفوز والصعود للاعبين، متمنياً حظاً أوفر للإمارات في قادم الجولات، واصفاً المباراة بأنها لم تكن سهلة على كل فريق، داعياً إلى ضرورة التركيز وتحسين الجانب التهديفي، خصوصاً أن الشارقة مقبل على مرحلة صعبة ومهمة في تاريخ النادي، ولا بد من الحفاظ على حظوظ الفريق بنيل درع الدوري، والذي لن يتأتى إلا باستغلال الفرص.

توقع

وحول توقعاته لقرعة نصف النهائي أكد العنبري أن المنافسة حق مشروع لجميع الفرق والحظوظ متساوية، مشيراً إلى أن وضعية الفريق في الدوري جيدة بعد أن اكتسب اللاعبون الخبرة، قائلاً: «بإمكاننا التعامل مع البطولتين، ونتمنى النهاية السعيدة للاعبي الملك، ولا بد من الاستفادة من إيجابيات مباراة الإمارات في الكأس، كما أننا سنعمل على تلافي السلبيات ومعالجة الأخطاء، التي وقع فيها اللاعبون، قبل مباراة النصر في الدوري».

هزيمة قاسية

ومن جانبه وصف التونسي جلال قادري مدرب الإمارات هزيمة فريقه بالقاسية على الرغم من تقديم لاعبيه لمباراة وصفها بالجيدة قياساً على المستوى والمجهود البدني، إلى جانب الرغبة في الفوز أمام فريق منظم تكتيكياً، ويتصدر حالياً مسابقة الدوري دون هزيمة، مشيراً إلى أنه وعلى الرغم من الهزيمة فلا بد من الإشادة بأداء اللاعبين الذين كانوا عند حسن ظنه، وربما عاندهم الحظ خلال المباراة.

تراجع

وحول تعليقه على تراجع أداء محترفه شيخ دياباتي أكد قادري: «اللاعب كما هو معروف عائد من إصابة وكان في الراحة الإجبارية لمدة أسبوعين وأتوقع دخوله في الفورمة خلال المباريات المقبلة، وأعد جماهير الفريق بإبقاء الصقور مع كبار دوري الأضواء والشهرة».

إثبات قوة

أكد عادل صقر حارس الإمارات، أنهم كلاعبين، أثبتوا للجميع أن فريقهم كان الأفضل، وليس ضعيفاً، كما وصفه مسؤولو نادي الشارقة، الذين احتفلوا وصفقوا عقب إجراء القرعة عند سماعهم خبر ملاقاة الإمارات في دور الثمانية، منوهاً بأن لاعبي الصقور بينوا لهم أنهم الأفضل، مشيراً إلى أن التوفيق لم يحالف فريقه أول من أمس، بعد أن كنا قريبين من خطف ورقة التأهل، وأشار الحارس صقر إلى أن اهتمامهم سيتحول إلى مباريات الدوري بعد مغادرة الكأس، معرباً عن أمله في بقاء الصقور مع الكبار هذا الموسم.

طباعة
Email





اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *